الأربعاء، 28 أبريل 2010

قصة اختلاس أموال التأمينات

قصة اختلاس أموال التأمينات

تتنازل مدونة احتجاج عن حقوقها في النشر لكل قلم شريف ولسان صادق ولكل صحيفه لازال فيها رمق أخير لمحاربة الثعالب في بلادي.

يعتقد مدير عام مؤسسة التأمينات بأن أنفاسنا قصيره وأننا سنتخلى عن استحقاق هذه القضيه ، ويراهن المدير العام رهانين الرهان الأول على ان المجتمع لن يهتم لما نكشفه من ممارسات وجرائم يرتكبها بحق أموال التأمينات وإن اهتم المجتمع فإنه لن يتحرك وإن تحرك سيواجه واقع مرير يشل تحركه وبالتالي سيعلن المجتمع استسلامه أمام واقع الرجعان ، أما الرهان الثاني للمدير فهو امكانية إسكات النواب والسيطره عليهم من خلال حنفية المعاملات التجارية والانتخابيه والسيطره أيضا على أهم وسائل الاعلام من خلال شبكة علاقاته العامة الكبيره والكبيره جدا حيث ان التأمينات شريك لكثير من رجال الاعلام والأعمال ، ولاننسى أن هناك فئة من النواب وأجهزة الاعلام لم ترتبط بمصالح مع المدير لكن لديها أجنده خاصه ليس من ضمنها المصلحه العامة ولاتريد فتح ملف أكبر من قدراتها!!!!
ونعترف أن رهان المدير الثاني صحيح فهناك نواب -وهم ليس بالقليل- متورطين بالمعاملات التجاريه والانتخابية لذلك في أفواههم ماء ، ولايختلف الامر عند ملاك الصحف فأفواههم وأنوفهم ايضا مليئه بالماء لذلك اصبح الحديث عن مدير عام المؤسسة والبلاغ المقدم ضده امر مستحيل ولاعزاء للمصلحه و للأموال العامة التي تتشدق بها هذه الصحف ،لكن رهان المدير الاول بأن الناس لن تتحرك فهو خاطئ فالناس تفاعلت وتحركت من خلال فتح النقاش مع النواب والاعلاميين والكتاب بشكل مباشر او من خلال الإيميلات والمسجات والناس تحركت من خلال بعض المدونين الذين ساهموا بإيصال الحقيقة للشعب لأنهم اختاروا تحمل المسؤولية الوطنية بإيصال الحقيقة وليس غض البصر ، واثبتت تحركات نجاحها فلقد تم توجيه اسئلة برلمانيه من عدة نواب تم الاجابه على بعضها اجابات بعضها مضلله وبعضها يدين المدير ، وهناك اسئلة لم يجيب عليها مدير المؤسسة رغم مضي شهرين على توجيهها وهي اسئلة النائب وليد الطبطبائي.

السؤال -كيف خان المدير الأمانه

الجزء الاول من البلاغ –العمليات

العملية الاولى :شركة OMNI السويسرية

دفع مدير عام المؤسسة من اموال التأمينات 54 مليون فرنك سويسري مايعادل 9,660,000 دينار كويتي مقابل عملية شراء اسهم شركة OMNI ، بعد 20 شهر خسرت المؤسسة 75 % من أموالها واعلنت شركة اومني افلاسها في اكبر قضية افلاس بتاريخ سويسرا وتم الحكم على رئيس شركة اومني بالحبس بتهمة النصب والإحتيال.

العملية الثانية : شركة IFIL الايطالية

دفع المدير العام من اموال التأمينات 50 مليون دينار كويتي لشراء اسهم شركة IFIL بعد 16 عام من الاستثمار بهذه الشركة حققت المؤسسة 2% ارباح وبحساب ارباح الاستثمارات المماثله التي حققت 11-15% تكون خسائر المؤسسة من الارباح في الفرص البديله 80 مليون دينار كويتي.

العملية الثالثه : شركة HARTMANN & BRAUN الالمانية

دفع المدير العام من اموال التأمينات 65 مليون مارك الماني مايعادل 11 مليون دينار كويتي لشراء اسهم شركة HARTMANN & BRAUN بعد 5 اعوام من الاستثمار بهذه الشركة حققت المؤسسة 3.6 % ارباح وبحساب ارباح الاستثمارت المماثله التي حققت 7.4 -11.4 % تكون خسائر المؤسسة من الارباح في الفرص البديله 20 مليون ديناركويتي .

الجواب - هكذا تمت خيانة الأمانة

1- قدم الشاهد الرئيسي شهاده خطية ثم قدم شهادته امام النيابة أكد بالادلة القطعيه على تقاضي مدير عام المؤسسة رشاوي على شكل عمولات وأكد الشاهد الرئيسي أنه بعد كل عملية من العمليات السابقه وتحديدا بعد شهر الى شهرين يتم استقطاع نسبة من عمولة الوسيط وتحويلها الى حساب سري بسويسرا يملكه المدير أو اقرباء له من الدرجه الاولى.
2- دفعت التأمينات بالاستثمارات السابقه ضعفين إلى اربع اضعاف السعر العادل لاسهم هذه الشركات.
3-التحويل لحساب المدير العام يكون بنفس العملة التي تتم بها الصفقة.
4-التحويل يكون بعد اتمام الصفقة بشكل نهائي.
5-العمليات الاستثمارية بالشركات المذكوره تمت دون وجود دراسة جدوى استثمارية لهذه الاستثمارت
6-اتخذت هذه القرارات الاستثمارية بشكل منفرد من قبل المدير العام وبعد مفاوضات مباشره معه دون الرجوع للجان المختصة.
7-مارس المدير العام الكذب عند الاجابة على اسئلة النواب حيث ادعى ان الارباح المحققه عاليه والخساره الوحيده كانت طفيفة ، في حين اثبت التحليل المالي والاستثماري عكس ذلك تماما.
8- لم يسلم المدير العام النواب دراسات الجدوى التي يدعي وجودها والتي بناء عليها أتخذ القرار الاستثماري ، وحجة المدير في عدم تسليم النواب هذه الدراسات ان هذا حق دستوري!!!!
9- اتخذت هذه القرارات الاستثمارية السابقه بظروف غامضة حيث عطلت اللجان المختصه بالقرار الاستثماري .

(صوره ضوئيه لاحدى التحويلات البنكية للحساب السري التابع لمدير عام المؤسسة)






ماذا فعل المدير بعد ان قدم البلاغ للنائم العام؟

لاتستغربوا يااصحاب الاحتجاج الراقي من الاجراءات التي سنذكرها لأن هذا ماحدث بكل اسف.
لقد قام المدير -بشخصه- بتكليف مكتب يدقق بإجراءات هذه العمليات ويبحث فيها وهل تمت الاجراءات وفق الاطر القانونية وهل هناك مخالفات بهذه الاجراءات ، فقام المكتب بكتابة تقريره استنادا للمعلومات المقدمة من المدير العام-بشخصه- ليصدر التقرير الذي قام المدير بالاشراف عليه شخصيا ولقد امتدح المدير هذا التقرير عندما أجاب على اسئلة الوشيحي ديلفري فقال المدير في مدحه لهذا التقرير أن هذا التقرير يؤكد نجاح هذه العمليات الاستثمارية وانها حققت 40 مليون دينار.

ونحن نكرر ماذكرنا سابقا في موضوع سابق ( فظائع في ردود المدير – الفظيعه الاولى) إن البلاغ لم يتحدث عن اجراءات العمليات بل يتحدث عن رشاوي تقاضها المدير بعد كل عملية استثمارية وتم تحويل هذه الرشاوي لحسابه المصرفي السري في سويسرا ، واذا كان التقرير يبرئ ذمتك وامانتك فلماذا تخفيه؟ واذا كان التقرير يبرئك يافهد الرجعان فإننا سنغلق هذا الملف بل سنغلق المدونة بأكملها وسنقدم لك اعتذار وسندافع عنك وسنفضح كل من يحاول تشويه سمعتك -شتبي بعد؟-فهل تجرؤ على نشر دليل برائتك؟
كيف تجرؤ على اختلاس اموال المتقاعدين والارامل والموظفين يا أخي لو نجوت من عقاب الحكومة ولو نجوت من المحاسبة البرلمانية ولو نجوت من المحاسبة الشعبية ولو نجوت من الدنيا بأجمعها فلن تنجو من عقاب الآخره ، إن الحياة قصيره ومصيرنا تحت التراب وبعد التراب الى يوم العرض والحساب على الله عز وجل فلا حول ولاقوة إلا بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل.

كلمتين،،،
الكلمة الاولى لأناس يعرفون اني اقصدهم ارجوكم نحن لسنا حمل خلافات شخصية تضعف هذه القضية الكبيره ولذلك لن نلتفت لحروب جانبية ستعرقل مهمتنا في نشر الحقيقة كامله نرجوكم ، وأذكركم بأني أنا احتجاج لست إلا مواطن كغيري من المواطنين غير أني اخترت تسجيل إحتجاجي على الإساءات و الانتهاكات التي يتعرض لها وطني يوما بعد يوم فإن كنتم ستعينوني وإلا فاتركوني أحتج وحيداً ولكن قوياً بالله ،،،
الكلمة الثانية لأناس لايعرفون اني اقصدهم ، أقول هل سقطت الأقنعة أم لازلتم تعتقدون انهم شرفاء ،،،

ولازال للبلاغ الذي يتهرب الكل من نشره للشعب بقية،،،

هناك 5 تعليقات:

حقوقي يقول...

بارك الله فيك اخوي ..
والله سالفة يشيب لها الرأس

بلد سايبة !!

بانتظار البقية، استمر ...

غير معرف يقول...

Interesting information, but it seems that you are posting directly to fahad al-raj3an or the few people who are familiar with the issue.. I am familiar with these companies you mentioned at the top of the post, yet there are hardly any evidence (no dates of transactions, no number of shares, no info on introduction on these company and how big or good they were before they collapsed)
again you are raising a very good points but you only backing them with your word!
It will be great when you accuse someone that you have enough facts and documents to support you, and I am sure if you dig enough and really take your time you will find plenty.
Thanks again for your informative post and I hope you will elaborate more and have more info to support the points you raised against someone who is (not kosher in our eyes) yet he is not guilty of any wrong doing in the eye of the law (and I am sure you respect the law like all of us do)

الكويت يقول...

والله كلام خطير اخوي تووف والاخطر شلون قدم التقرير !!!
معقوله كل هذا يصير بالكويت
مااقول الا الله يستر وقواك الله واحنا معااااك للاخر

غير معرف يقول...

إلي الأمام واللة معاكم وإنشاءاللة بينصر الحق ويظهر الحقيقة ويبطل الباطل ..
فعلا هذي إهيا نهاية الزمان اللي يؤمن فيها الخائن ويخون الأمين ..
اللة يحفظ لنا ديرتنا ويحفظ كل إنسان شريف قلبة علي الكويت . 

غير معرف يقول...

il attachment ili 7aa6a maktoob 3alaih m.almudhaf chan widdik itghayir il is,im